الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بالعاصمة عدن (3) تدهور مستمر وموت سريري

منذ ما يقارب العامين وعدن تواجه أزمة مياه، حيث يلجأ معظم سكانها إلى جلبها من آبار الجوامع أو القيام بشرائها بواسطة “الوايتات”، وبعض السكان اندفع إلى حفر الآبار العشوائية وسط الحارات الشعبية، كما يحدث حاليا في منطقة الممدارة بالشيخ عثمان. وبرغم سيل المناشدات والاستغاثات التي يوجهها الأهالي لمسؤولي المؤسسة العامة للمياه والصرف ال

المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بالعاصمة عدن (2) تدهور مستمر وموت سريري

في إطار تلمس أوضاع المؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي في العاصمة عدن، والتنقيب عن أسباب تدهور الخدمة، وانخفاض منسوب المياه، وتسليط الضوء عن عدد الآبار العاملة والمتوقفة، والأخذ بالآراء الرسمية لملامسة أسباب وأبعاد مشكلة المياه في هذه المحافظة الساحلية، والمشاريع والخطوات القائمة حاليا لتخطي هذه الأزمة بإعادة الأوضاع الطبيعية إلى

المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بالعاصمة عدن (1) موت سريري وتدهور مستمر

ضاعفت أزمة المياه من معاناة سكان المدينة، وزادت من منغصاتهم اليومية، حتى بات سيلاً من اليأس يتسلل إلى نفوسهم، وحالة من الإحباط النفسي يتأصل في حياتهم من عدم وجود إصلاحات حقيقية للتخلص من هذا الكد والعناء والتذمر، في توفير حاجة الناس للمياه بضمان وصول الخدمة لمنازلهم دون انقطاع. ومع تفاقم هذه الأزمة وشحة ضخ المياه لمنازل المواطن

إغــراق الشمــال فــي الــصراعــات .. وتـذكــرة بريطــانيــة للـعــودة إلــى الــجنــوب

نشرت صحيفة «الشرق الأوسط» المصرية أمس تحليلا للوضع الراهن في اليمن وما شهدته مؤخرا من أحداث ومستجدات تحت عنوان (إغراق الشمال في الصراعات.. وتذكرة بريطانية للعودة إلى الجنوب) و “الأيام” تعيد نشره. “تبعثرت أوراقٌ وتاهت خيوطٌ كثيرة، من بين أيدي الفاعلين والمُدبِرين المركزيين وراء التطورات والتداعيات الدرامية المُتسارعة، التي أخذته

محطــة تلــفزيــون عــدن.. أيــام زمــان

يتذكر الكبار في عدن في سنوات الخمسينيات قبل ظهور التلفزيون كيف كان شوقهم لاستماع الراديو، حيث كان له اهتمام وتأثير قبل ظهور التلفزيون، فكانوا يتجمعون ويجلسون في بعض المقاهي لسماع الإذاعة بواسطة مكبرات الصوت للاستماع للأخبار وسماع أغاني أم كلثوم وصوت العرب وإذاعة لندن وكذا إذاعة عدن. كان هذا وقت دخول الراديو في عدن، وبعدها بدأ

منـــاطق وادي عرفــات بتــعز.. حرمان يطـــال جميع الخدمـــات الحياتيــة

وادي عرفات في بني شيبة الصافية في مديرية الشمايتين بمحافظة تعز، يعد من أبرز الأودية في المحافظة لزراعة الخضروات والفواكه بأنواعها، وذلك لما يمتاز به من تربة خصبة، مؤخراً تعرض هذا الوادي ـ الذي يحتضن عدة قرى مترامية الأطراف كقحفة عرفات العليا وقحفة عرفات السفلى وقرى البركاني وغيرها من القرى ـ إلى جرف التربة الخصبة جراء تساقط الأ

زغــــــاطيط وحوافــــــي عــــــــــــدن. . أســـــــــماءها وتقســـــــــيماتها

في هذا الجزء الأخير نستعرض معاً ما تبقى من المسميات الرسمية التي عرفتها شوارع عدن بحسب النظام والقانون البلدي. كانت الحاجة ماسة في بلدية عدن إلى وضع نظام موحد لتسمية الشوارع، وكما أسلفنا الذكر فقد شكلت لجنة لأجل هذا المشروع الهام استناداً للوائح والقوانين التي نظمتها البلدية لأنها من الحاجات الأساسية للمدن العصرية لتسهيل عملية

مدير عام مديرية الحصين بالضالع محمد محمود لـ «الأيام» : تعثر المشاريع في المديرية سببه التهميش المتعمد من قبل السلطة

أوضح مدير عام مديرية الحصين بمحافظة الضالع محمد محمود في حواره مع «الأيام» أن تعثر المشاريع الخدماتية في المديرية “ناتج عن الصعوبات والعراقيل التي تواجه قيادة المديرية من قبل السلطة واللجان المكلفة من الهيئات العليا، لا سيما في ما يتعلق بحل مشاكل الأراضي والكوادر الجنوبية من عسكريين وأمنيين ومدنيين حتى اللحظة، فضلاً عن التهميش ا

سقف يهدد أرواح وحياة المارة في كريتر

لاحظ عدد من المواطنين في مدينة كريتر والزائرين إليها ومن المارين تحت سقيفة المشاة الواقعة في كريتر والملاصقة للعمارات المقابلة لشركة التأمينات ومكتب الضرائب سابقا، فهذه السقيفة مهترئة ولها زمان طويل لم ترمم. وحاليا زاد عدد المحلات التجارية الواقعة تحت هذا السقيفة مما شكل ضغطا على السقيفة نتيجة لتزايد عدد اللوحات الإعلانية للمح

أهالي عمران في البريقة يشكون من شحة حادة في امدادات المياة

يعاني أهالي منطقة عمران الساحلية بمديرية البريقة بعدن من شحة المياه التي تصل إليهم، نتيجة ـ حد قولهم - قلة المياه التي تضخ إلى منطقتهم، إلى جانب التوسع العمراني في منطقتهم. وقد أفاد الأهالي أن شحة المياه في منطقتهم تسببت في معاناتهم، وأنهم يضطرون إلى جلب المياه عن طريق شراء صهاريج المياه (البوز) مما أثقل كاهلهم. وقالوا إن هذه

مؤسسة الأثاث والتجهيزات المدرسية تطالب بإقاف التدهور الحاصل في القطاع

تقدم مدراء ورؤساء ومشرفون والعاملون في مؤسسة الآثاث والتجهيزات المدرسية بمديرية المعلا بعدن بمناشدة إلى الأخوين معالي وزير الدفاع ومدير المؤسسة الاقتصادية عبر صحيفة «الأيام» ناشدوهما فيها إيقاف التدهور الحاصل في قطاع الآثاث والتجهيزات المدرسية بعدن. وأضافوا: “نشد على أيديكم ببذل المزيد من الجهود لدعم القطاع وتوفير المواد اللاز

منطقة بئر فضل بعدن .. شهران على انقطاع المياه والسلطة المحلية تتجاهل

يعاني أهالي منطقة بئر فضل بمديرية المنصورة في عدن من أزمة مياه خانقة منذ العشر الأواخر من شهر رمضان الماضي، ومازالت مستمرة حتى الآن، دون أن تحرك قيادة المحافظة والمجلس المحلي بالمديرية والمؤسسة المحلية للمياه أدنى ساكن لإنقاذ الأهالي من أوضاع الجفاف والظمأ الذي باتوا يقاسونه بشكل يومي رغم سيل من المناشدات والمتابعات التي لم تُجد

في كريتر .. البناء العشوائي يطمس هوية المدينة التاريخية

طمس المعالم التاريخية وتدميرها والبناء العشوائي وأعمال تخريبية أخرى طالت كل معالم مدينة عدن القديمة (كريتر)، بدءاً بمسجد أبان مروراً بالصهاريج وقلعة صيرة وغيرها الكثير والكثير، منها ما طالها الطمس بالكامل ومنها ما غير ملامحها وأخرى لم ياتِ دورها بعد.. طمس ممنهج تقوده قيادات نافذة في الدولة، وأخرى برعاية رسمية منها، غير آبهة بفدا

مساع إنسانية سامية لتأهيل الأطفال ذوي الإعاقة الذهنية ودمجهم في الحياة

عالم كامل يحتويهم، عقولهم الصغيرة بحاجة دائمة للاهتمام والتوجيه والرعاية.. ففي جعبتهم الكثير ليقدموه للحياة ولهم.. إنهم الأطفال ذوو الإعاقة الذهنية الذين تحتضنهم جمعية “الرحمة للطفل المعاق ذهنيا”. إن رعاية وتأهيل هؤلاء الأطفال غاية سامية وإنسانية تسعى إليها الجمعية لجميع فئات الإعاقة الذهنية من أجل تحسين سلوكهم وتعليمهم المهارا

البلاديوم يواصل مكاسبه للجلسة الرابعة بدعم من مخاوف على المعروض

ارتفع سعر البلاديوم أمس الإثنين للجلسة الرابعة على التوالي مقتربا من أعلى مستوى له في 13 عاما ونصف العام بفعل مخاوف من تضرر إمدادات روسيا أكبر منتج للمعدن جراء الأزمة الأوكرانية، بينما تراجع الذهب مع صعود الدولار. وزاد سعر البلاديوم في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 904.50 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة0319 بتوقيت جرين

صفحة 4 من 33 السابق 1 2 3 4 5 6 7 ... 33 التالي