الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

من أقـوال عميد «الأيام»

إن التسليم بمشيئة الشعب فضلاً عن كونه من الأمور البديهة هو نقطة الارتكاز في التفاهم بين الجانبين؛ ذلك لأن العصر الذي نعيش فيه هو عصر الشعوب.. وليس عصر الحكام الذين لا يقيمون وزناً لإرادة شعوبهم. وهذا يعني أن وحدة الشعب العربي في جنوب الجزيرة العربية أمر بالغ الخطورة والأهمية وله وحده حق التعبير عن إرادته في جميع علاقاته مع بريط

لــوجـه الله

خدمات الهاتف الأرضي في عدن من سيئ إلى أسوأ.. فيكفي أن تنظر إلى (القسامات) في الشوارع وهي تشبه شعر رأس لاعب كرة القدم البرازيلي "مرسيللو" لتعرف حالها. ولازال المواطنون في انتظار شركة الاتصالات الجديدة التي وعدت بأن تحل كل المشاكل وخلال انتظارهم تنهار وتتقادم الشبكة الموجودة بانتظام. إن الاتصالات هي أحد أعمدة التنمية، فلا الاتص

الإرهاب.. أوروبي المولد - أمريكي التهجين (4)

البُعد والعُمق التاريخي لظاهرة الإرهاب لازمت ظاهرة الإرهاب الحياة السياسية للإنسان منذ قديم الأزل، وتلك مقولة منطقية لأن الإرهاب معناه استخدام العنف من أجل تحقيق الأهداف السياسية. ورغم كل التقدم الذي حققته البشرية حتى بلغت مرحلة غزو الفضاء، وتطور القواعد القانونية الداخلية والدولية التي تنظم حياة الإنسان وسلوكه، وتحمي عقائده

اليمن ينعطف إلى المجهول

مجمل الأحداث، أو بالأحرى الفواجع التي ضربت وتضرب بلادنا، يظهر لنا بأنه يتجه إلى المجهول، كما تقول أكثر من جهة محلية وإقليمية وأجنبية. البلاد اليوم تقف عند مفترق طرق، تتجه نحو المجهول، مالم تتخذ إجراءات حاسمة وفورية لوقف الحرب ووقف انتشار العنف والبلطجة.. للأسف 3 سنوات وبلادنا تتجرع ويلات الحرب، لا تزال الحرب الأهلية تهب عليها

جريفيثس والاختبار الصعب

المبعوث الأممي إلى اليمن السيد جريفيثس في جولته الأولى بين طرفي الصراع في اليمن أكد بأن الطرفين متفهمان ومرحبان بالحلول السياسية من حيث المبدأ، كما قيل للمبعوثين الأمميين السابقين بن عمر وولد الشيخ أحمد، وبالتالي كان مصيرهما الفشل في مساعيهما. فهل استطاع جريفيثس من خلال جولته الأولى تشخيص ذلك الصراع تشخيصاً دقيقاً لمعرفة دواف

قراءة متأنية في العدد (صفر) من مجلة «هن»

إلى الابنة اميرة.. أميرة زمانها اتقدم اليك بالتهاني القلبية الصادقة على مشروعك مجلة "هن"، والذي احرزت بجدارة درة الامتياز 100% واقولها بصدق وامانة، لو كنت ضمن لجنة الاشراف لمنحتك الماجستير ان لم يكن الدكتوراه!! وهذه حقيقة لست مبالغة القول فيها، ففي ظل الظروف الموضوعية والذاتية منذ الثورة الشبابية 2011م، تسارعت المتغيرات وه

ساحات العبث

غياب الدولة في وضع أي مكان سكاني كبير كارثي بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فهذا الوضع الذي يلازمه غياب الرؤية في كيفية إدارة الوضع يكون مدعاة لنشوء أوضاع متداعية على كل صعيد.. وهو ما ينمي بؤر الفوضى والجماعات التي تسعى لتحقيق مكاسب مادية في تعديها على كل شيء.. وهكذا، كلما مر الوقت كبرت كرة الثلج تلك المتدحرجة، وتظهر إلى السطح ا

المجلس الانتقالي.. ماذا أنتم فاعلون؟!

* في البدء أرجو أن لا يغضب أحد مما أتناوله ومما أنشره، وإن كان البعض يرى غير ذلك فإنني أشفع له ما يرى، وأحترم رأيه، حيث لا يفسد للود قضية.. ولكل مجتهد نصيب! * كنت أأمل- ولا زالت- أن قيادة المجلس الانتقالي سوف تنظر إلى ما يعتمل في الساحة الوطنية وفي عموم الشارع الجنوبي المتحدثة باسمه كما تدعي.. إن حالة الانهيار التام في كافة من

يا مستر جريفيثس.. كل شيء محسوم وتفرغ لقضية عدن

يا مستر مارتن جريفيثس: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. رسى الاختيار على شخصكم الكريم مبعوثاً أمميا إلى اليمن بعد فشل العربيين بن عمر وولد الشيخ، واختياركم لم ينبع من فراغ، فكل أسرار البلاد العربية وخاصة الجزيرة العربية، شمالها وجنوبها، في الإرشيف البريطاني من ناحية، وأنتم من أبناء عدن وتحديداً البريقة من ناحية أخرى.. يا م

الإرهاب.. أوروبي المولد - أمريكي التهجين (3)

إن الفجوة بين مواقف الدول الغربية ومواقف دول العالم الثالث من موضوع العنف الإرهابي تبلغ درجة من العمق والاتساع يبدو غالبًا أن معجزة فقط هي التي تستطيع ردمها، فالإرهاب الفردي في أشكال معينة وعلى أيدي مرتكبين معنيين بالنسبة إلى المعسكر الغربي هو وحده الذي يجب مكافحته والتغلب عليه، وليس أي شيء آخر. إن هناك من العوامل الخارجية ما

فيتامين (وطنية) ..!

* ما يجب أن تفهمه الحكومة، ومن يدورون في فلك السياسة من مؤيدين ومعارضين أن الشعب الذي حارب وانتصر، وتحمل الجوع والعطش صاحب بصيرة وبعد نظر بقوة زرقاء اليمامة.. * أرجو من كل قلبي أن تبتعد كل الأطراف المتناقضة عن (التهويل) والمشاهد (الهتشكوكية)، بعد أن صار للرأي العام صوت مؤثر في العملية السياسية .. * لست في وارد تذكير الحكومة أ

خمسة أعلام يمنية وضعت بصمات جليلة في حياتنا.. ورحلت بصمت

*عبدالله البار.. مثال للتسامح والوفاء رحل الفقيد الكبير عبدالله صالح البار في صمت ونكران يعززهما الحالة المأساوية التي تعيشها اليمن. عبد الله البار واحد من مناضلي حركة التحرر الوطني، وهو من أبطال ثورة الرابع عشر من أكتوبر. كان في واجهة الكفاح الوطني منذ الستينات في جنوب الوطن، وتحديداً في حضرموت ومدينة المكلا التي تولى فيها م

مكرمة سلمان تتجاوز المنطقتين الثانية والرابعة!!

لقد فرح واستبشر عشرات الآلاف من العسكريين حينما تم تسليم المكرمة "مكرمة الملك سلمان" وبالريال السعودي لبعض المناطق العسكرية في المناطق الخارجة عن سلطة الانقلابيين الحوثة.. وذلك لأنهم كانوا يرون في المكرمة بارقة أمل في الخروج من دائرة الديون التي تراكمت عليهم جراء الحرب الانقلابية وتبعاتها حتى اليوم، بسبب أن تلك الفئة العسكرية ل

انقذوا أراضي الجمعيات

ظلت أراضي جمعيات موظفي الدولة السكنية أمنية وحلما تراودان الموظف البسيط، منذ ان قامت الدولة مشكورة بمنحه قطعة أرض وبمبلغ رمزي في بداية التسعينات من القرن الماضي، ليقام عليها بناء سكني يخفف من أزمة السكن الخانقة ومن صعوبة العيش، وحق الأبناء من الشباب في الزواج والاستقرار بدلا من تعايشهم غير المريح مع أسرهم في بيوت صغيرة تضم أكثر

رجــــال في ذاكــــرة التـاريـــخ.. 1- اللواء محمد محسن الشاجري: مشوار حافل بالعطاء والطهارة 2- العميد قاسم عثمان الداعري: خاض ويخوض معركة وجود

1- اللواء محمد محسن الشاجري الميلاد والنشأة اللواء الركن محمد أحمد محسن الشاجري من مواليد الحوطة، حاضرة السلطنة اللحجية العبدلية العطرة الذكر في 13 يونيو 1948م في أسرة فلاحية متوسطة الحال، وكان والده رب الأسرة مزارعاً تنوعت موارده بين الأرض وثروة حيوانية متواضعة (أغنام، أبقار، جمال) ومعاصر سليط جلجل ومعمل للحلويات التي اشته

صفحة 1 من 181 1 2 3 4 5 6 7 ... 181 التالي