الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

تردي الكهرباء سببه الرئيس المركزية القائمة منذ 90م وعدن لم تحظ بأي مشروع إستراتيجي

في الجزء الأخير من سلسلة حلقات (كهرباء عدن فساد برعاية رسمية)، التي تناولتها «الأيام» في أعدادها السابقة، طالب مدير عام المؤسسة العامة للكهرباء في العاصمة عدن، مجيب الشعبي، كل من لديه أدلة تُثبت تورط قيادة المؤسسة في قضايا فساد وتلاعب بشأن الطاقة المؤجرة أو المشتراة أو بأي تجاوزات أخرى، بأن عليه تقديمها إلى نيابة الأموال العامة

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 11

تحدى مدير عام المؤسسة العامة لكهرباء العاصمة عدن، مجيب الشعبي، الجهات المسئولة وغير المسئولة إثبات ادعاءاتها التي تتهم فيها مؤسسة الكهرباء وقيادتها بالفساد. وطالب الشعبي كل من لديه أدلة تُثبت تورط قيادة المؤسسة بتقديمها إلى نيابة الأموال العامة لاتخاذ الإجراءات اللازمة وليس عبر رمي التهم فقط. مؤكدًا في الوقت ذاته بأن هناك جها

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 10

أنشئت محطة المنصورة (اليابانية) القديمة عام 1982م، بثمانية مولدات وبقدرة توليدية 64 ميجاوات، حاليا تعمل بمولدين اثنين فقط وبقدرة توليدية 10 ميجاوات بقدرة 5 ميجا لكل مولد، بعد أن خرجت المولدات الأخرى خلال السنين الماضية عن الخدمة. ووفقًا لنائب مدير المحطة المهندس شكري عبدالقادر سعيد فإن هذه المولدات لابد من استبدالها بأخرى، كونه

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 9

كشف القائم بأعمال مدير إدارة المشاريع في وزارة الكهرباء، ومدير مشروع تطوير شبكة النقل في عدن المهندس عمر الفاروق محمد باجرش لـ«الأيام» جوانب من الفساد الذي تُعاني منه مؤسسة كهرباء عدن لما يزيد عن نصف عقد من الزمن. «الأيام» كانت قد تناولت في عددها أمس ضمن سلسلة تحقيقات حول فساد كهرباء عدن، الفساد في الجانب الإداري والمالي والجوا

مرور عدن: الدراجات النارية لا يتم ترقيمها وليس لها تراخيص.. أمن عدن: الأمر بحاجة إلى قرار من رئيس الوزراء

في ظل غياب دور الأمن في العاصمة عدن، طفت العادات والظواهر الدخيلة على سطح المجتمع العدني الذي عُرف بخصائصه المدنية والحضرية منذ عقود طويلة، وظهرت في الآونة الأخيرة ظواهر لم تكن تألفها المدينة منذ سنوات قليلة، رمت بنتائجها الكارثية على المجتمع المحلي كانتشار ظاهرة (الدراجات النارية) بشكل كبير ومقلق في مختلف مناطق وطرقات عدن الرئي

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 8

يكشف مسؤول في وزارة الكهرباء عن المسؤول الأبرز والرئيس في ضعف وتردي خدمة الكهرباء في العاصمة عدن، وكذا أبرز الأسباب وأوجه الفساد التي شهدتها المؤسسة العامة للكهرباء منذ سنين وأوصلتها إلى وضعها الحالي. وأوضح القائم بأعمال مدير إدارة المشاريع في وزارة الكهرباء، ومدير مشروع تطوير شبكة النقل في عدن المهندس عمر الفاروق محمد باجرش أن

تزايد عدد المرضى ونقص الأدوية والعلاجات أبرز المشكلات (1) مجمعات عدن الصحية ظروف صعبة وإمكانات مفقودة

لا يعرف الزمن الذي بدأت فيه فكرة المجمعات الصحية في محافظة عدن، غير أن وظيفتها وأثرها يتذكره جيدا جميع ساكني العاصمة عدن، حيث لعبت المجمعات الصحية في محافظة عدن وظيفة مهمة في حياة المواطنين البسطاء غير القادرين على التكاليف الباهظة في المستشفيات والمستوصفات الخاصة في ظل الأوضاع الصعبة والأزمات التي يعاني منها مواطنو عدن. ففي ظل

تقرير ميداني: 11.800 منزل سكني تم تدميره في عدن و26 مرفقاً حكومياً(3)عامان من انتهاء الحرب ولا يزال الأنين يتعالى من تحت الأنقاض

في سياق ما تناولته «الأيام» في اليومين المنصرمين بشأن المناشدات التي رفعها عدد من المواطنين المتضريين في عدن، ممن تضررت بيوتهم، وتدمرت مساكنهم، بالإضافة إلى تناول عدد المنازل والبيوت المتضررة بحسب الرواية الرسمية، والمبالغ المطلوبة لبدء عملية الإعمار المباني السكنية الخاصة. يكشف تقرير ميداني أعده مجموعة من المهندسين في إطار مب

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 7

شهدت العاصمة عدن خلال السنوات الماضية ظهور مشكلة الربط العشوائي بخدمة التيار الكهربائي، ونتيجة لعدم قيام الجهات ذات العلاقة بواجبها تجاه هذه المشكلة، تحولت مؤخرًا إلى ظاهرة يصعب تجاوزها والتخلص منها بسهولة، إلا متى ما توفرت النية الصادقة والجادة بدعومًا بالحزم. ظاهرة رافقها الكثير من أعمال التخريب والفوضى ومازالت تُعاني منها ه

وكيل قطاع المشاريع في عدن: لم ندفع تعويضات للمتضررين المستأجرين وأولوياتنا الإعمار ولا نريد تكرار ما حدث في أبين (2)عامان من انتهاء الحرب ولا يزال الأنين يتعالى من تحت الأنقاض

تعليقًا على ما قاله بعض المواطنين المتضررين فيما نشر بالأمس من تجاهل وعدم اهتمام الجهات الحكومية المعنية في عدن، وعدم نزول لجان فرق حصر هندسية متخصصة، والتلكؤ عن دفع التعويضات المستحقة لعائلات المنازل المتضررة. *ثمان فرق في ثمان مديريات يقول وكيل قطاع المشاريع والتنمية في محافظة عدن المهندس غسان الزامكي: “إن موضوع إعمارالمساكن

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 6

كثيرة هي الصفقات التي شابها الفساد المالي والإداري، كما شاب بعض جوانب أخرى منها الغموض، ومن أبرز هذه الصفقات صفقة الـ40 ميجاوات والعاملة في محطة بدر بمديرية خورمكسر في قلب العاصمة عدن. أكدت المفوضية الجنوبية المستقلة لمكافحة الفساد لـ«الأيام» أنها ومن خلال نزولها إلى محطة باجرش لتأجير الطاقة في محطة بدر بخورمكسر واللقاء بمدير

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 5

محطة توليد كهرباء خور مكسر بقلب العاصمة عدن نالها من الإهمال والفساد المركزي المنظم ما نال غيرها من محطات التوليد في العاصمة عدن وهو ما عرض كثير من مولداتها للتوقف عن الخدمة، خصوصا العاملة بجوار معسكر بدر، حيث خرجت كل المولدات عن الخدمة سوى مولد واحد فقط وبقدرة توليدية 5 ميجاوات. مدير تشغيل محطات خور مكسر الهمندس عارف عبدالغفو

كهرباء عدن فساد برعاية رسمية 4

كثيرة هي قضايا الفساد التي تنوء بها ملفات كهرباء عدن الحكومية والمستأجرة، تنوعت ما بين صفقات فساد ومخالفات وتجاوزات غير قانونية، كما هو موضح في ملف عددنا هذا، والخاص بإدارة محطة المنصورة. حيث أظهر تقرير موجه من المدير المالي لمحطة كهرباء المنصورة صديق عبد الحميد أحمد حمزة إلى مدير المؤسسة ونائب المدير للتوليد، ومدير عام التوليد

كهرباء عدن ..فســاد(3) برعــاية رسمـيـة

إن عقود الطاقة المُستأجرة نصت على شرط جزائي تلتزم به مؤسسة الكهرباء لمصلحة الشركات المالكة، في حال عدم تمكنت مؤسسة الكهرباء من توفير الوقود لشركات التأجير، وفي حال حدوث خلل في الشبكة بسبب صيغة العقود الرديئة فإن الشركات يُدفع لها ما تم الاتفاق عليه سواء ولّدت الكهرباء أم لم تولّد. أي أن الدولة تدفع لشركات الطاقة المستأجرة سواء

كهرباء عدن ..فســاد(2) برعــاية رسمـيـة

أسباب كثيرة أوصلت خدمة الكهرباء إلى وضعها المتردي في وقتنا الحاضر، وإن كان أبرزها لجوء الجهات المعنية إلى شراء الطاقة المستأجرة على حساب الحكومية، على الرغم من التكلفة الباهظة التي لا تساوي خدماتها المقدمة. فساد تسبب في نزيف حاد بأموال المؤسسة، والقضاء على الطاقة الحكومية لمصلحة أرباب شركات التوليد الخاصة وسماسرة الفساد وتجار ا

صفحة 3 من 42 السابق 1 2 3 4 5 6 7 ... 42 التالي