صواريخ مقاتلات (عاصفة الحزم) تطال معسكر الجرباء.. عشرات القتلى والجرحى وتدمير آليات للحوثيين وصالح في الضالع


تقرير/ فواز عبدان


01 - أبريل - 2015 , الأربعاء 09:00 صباحا
طيران عاصفة الحزم تقصف مخازن اسلحة معسكر الجرباء
قتل عشرة وجرح أربعون من مسلحي جماعة الحوثي وصالح في مواجهات الأمس بينهم وبين اللجان الشعبية (المقاومة الجنوبية) في الضالع.
وعاودت قوات اللواء 33 مدرع الموالية للحوثيين أمس الثلاثاء قصفها المستمر على مساكن المواطنين في مدينة الضالع ومناطق دار الحيد والعرشي وقرى زبيد والحود والكبار وحبيل جباري، ما أدى والذي سقط فيها 10 قتلى وأكثر من 30 جريحا من المواطنين في محافظة الضالع، حيث قامت قوات اللواء ضبعان بمساندة الحوثيين بقصف عنيف وعشوائي بجميع الاسلحة الثقيلة والخفيفة والمتوسطة استمر ثلاثة أيام على قرى المواطنين في المدينة ودار الحيد ومستشفى التضامن التخصصي ومستشفى الحكمة التخصصي في المدينة وقرى العرشي وزبيد والكبار وحبيل جباري في الضالع، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين اللجان الشعبية الذي يطلق عليهم المقاومة الجنوبية ومسلحي جماعة الحوثي بمساندة اللواء ضبعان اسفر عن سقوط 10 قتلى وأكثر من 30 جريح اثناء الاشتباكات الذي حاولوا مسلحي جماعة الحوثي دخول مدينة الضالع حين كانوا في منطقة الجليلة وفي القصف الذي استمر 3 ايام متواصلة نزح العديد من اسر المواطنين بسبب القصف الهمجي والعشوائي لقوات اللواء ضبعان مسلحي جماعة الحوثي وتهديم العديد من المنازل على رؤوس ساكنيها.
جنود اللواء 33 مدرع هاربين وتاركين اسلحتهم اثنا قصف طيران عاصفة الحزم

وتشهد مدينة الضالع والقرى المجاورة لها اشتباكات عنيفة بين المقاومة في الضالع ومسلحي الحوثي وقوات اللواء ضبعان والذي سقط فيها 10 قتلى و40 جريح من مسلحي جماعة الحوثي و3 جرحى من جنود موقع القشاع .
فيما أكد أحد أهالي الجليلة لـ«الأيام» أن المقاومة في الضالع خاضت معركة شرسة من مساء أمس الثلاثاء لتطهير منازل المواطنين في منطقة الجليلة من القناصة التابع مسلحي جماعة الحوثي وقوات اللواء ضبعان في منطقة الجليلة الذين سيطروا على منازل المواطنين قبل يومين من دخولهم إلى المدينة.
وقامت طائرات عاصفة الحزم بقصف معسكر الجرباء التابع للواء عبدالله ضبعان صباح أمس الثلاثاء ودمرت فيه محطة الوقود ومبنى الضباط ومدرعتين و6 دبابات كما أسفر قصف المعسكر عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى وتم نقلهم إلى مستشفيات مدينة قعطبة، وعاودت طائرات التحالف العربي عصر أمس تنفيذ ثلاث غارات على معسكر الجرباء، والذي يعد المعسكر الأساسي لقوات اللواء ضبعان.
قصف معسكر الجرباء التابع للواء 33 مدرع

واستمر تحليق الطيران حتى الساعة 9 ليلا وتم اطلاق مضادات الطيران من قبل معسكر الصدرين ومعسكر قعطبة واللواء 33 مدرع الواقع في المدينة.
مصدر عسكري في اللواء أكد لـ«الأيام» أن غارات جوية لـ(عاصفة الحزم) قامت بقصف معسكر الجرباء التابع للواء 33 مدرع صباح يوم الثلاثاء (أمس) بـ 6 صواريخ مما دمر محطة وقود و6 دبابات ومدرعتين وسقوط قتيلين و19 جريح وتدمير مبنى الضباط”.
شهود عيان أكدوا لـ«الأيام» أن اللجان الشعبية الجنوبية سيطروا على دبابتين تابعة للمعسكر اللواء ضبعان، وقاموا بالقصف الى داخل المعسكر، مؤكداَ أن غارتين جوية لعاصفة الحزم قامت بقصف معسكر الجرباء صباح أمس الثلاثاء وبعد العصر فيما شاهدوا سيارات الاسعاف واطقم ومدرعات تنقل القتلى والمصابين الذي جرحوا وقتلوا اثناء القصف من.
اللجان الشعبية الجنوبية سيطروا على دبابتين تابعة للمعسكر اللواء ضبعان

وأكد شاهد عيان من مدينة قعطبة لـ«الأيام» أنه تم مشاهدة 3 أطقم بعد عصر يوم الاحد في مدينة قعطبة محملة فوقها جثث قتلى متراكمة فوق بعضها البعض ممن يتبعون مسلحي جماعة الحوثي وأن اغلب القتلى قاصرين تم تجنييدهم في صفوف الحوثيين.
وأوضح شاهد عيان من منطقة مريس لـ«الأيام» أنه شاهد يوم أمس الأول الاثنين شاحنة نوع دينا محملة بجرحى وقتلى تابعين لمسلحي جماعة الحوثي قادمة من اتجاه الضالع باتجاه مدينة دمت وتوجهت إلى ذمار وصنعاء.
وأكد مصدر طبي من مستشفى النصر بالضالع لـ«الأيام» أنه تم وصول 10 قتلى و33 جريحا من المواطنين الذين سقطوا بقصف قوات ضبعان ومسلحي جماعة الحوثي الذي يستمر منذ ثلاثة أيام على مدينة الضالع والمناطق المجاورة لها، وأن بعض الجرحى تم نقلهم الى خارج المدينة كون قوات اللواء صبعان ومسلحي جماعة الحوثي قاموا بقصف مستشفى التضامن والحكمة التخصصين لكي لايتلقى الجرحى العلاج اللازم.
معسكر قوات اللواء ضبعان

وحصلت «الأيام» على اسماء القتلى والجرحى من المواطنين إثر قصف قوات ضبعان ومسلحي جماعة الحوثي الضالع، وهم على النحو التالي..
أسماء القتلى: وليد مصطفى علي، أكرم عسكر الحريري، عدنان أمين، محمد عبدالله حسين السيد، هاني مساعد، عبدالجليل العيشور، حسام محسن احمد السيد.
أما الجرحى فهم: هاني محمد أحمد، معاذ صالح علي، يوسف محمد أحمد، نجيب عبدالله محسن، القذافي محسن علي، محمد حزام عبدالله، عميد محمد محسن، محمد ناصر جاسم، إياد محسن الجبلي، بكيل شائع أحمد عبادي، عبيد قاسم الكرب، علي أحمد حسن الضالع، كمال مثنى الجبني، شريف جلال الحاج، وجدان محمد ناجي، علاء مهيوب عشيش، عبدالمجيد مثنى صالح، عمر رميح سائق إسعاف الهلال، يوسف الحالمي، محمد رشيد باصم.