رئيس مجلس الوزراء د. بن دغر:الأمم المتحدة مطالبة بالحياد واتخاذ موقف ضد معرقل وصول المساعدات


«الأيام» غرفة الأخبار


12 - سبتمبر - 2017 , الثلاثاء 10:00 صباحا
رئيس مجلس الوزراء بن دغر خلال استقباله منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك
طالب رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر الأمم المتحدة الحياد في التعامل مع الأطراف المختلفة، وفقا لمعايير الأمم المتحدة والقانون الدولي، ودعاها للانتقال إلى العاصمة عدن وأن توجد أينما وجدت الحكومة.
وقال بن دغر خلال استقباله منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك أمس الإثنين: "إن على الأمم المتحدة أن تبحث عن الطرف المعرقل للوصول للمساعدات الإنسانية"، مشيرا إلى أن "عرقلة المليشيات لوصول المساعدات وبنهبها يستدعي تدخل الأمم المتحدة والمنظمات الدولية وفرض موقف حازم جراء تلك الانتهاكات".
وأضاف: "إن التحالف العربي أتى إلى اليمن بتأييد دولي وعربي بعد انقلاب المليشيا وسيطرتهم على الدولة".
وحسب وكالة الأنباء الرسمية (سبأ) جدد رئيس الحكومة دعوته للأمم المتحدة بالضغط على المليشيات لتوريد جميع الإيرادات إلى البنك المركزي بعدن كي تقوم الحكومة بدورها بدفع رواتب الموظفين في جميع محافظات الجمهورية دون استثناء.
وأشاد في سياق حديثه بالدعم مركز الملك سلمان والهلال الأحمر الإماراتي واللجنة الكويتية للإغاثة والمنظمات الدولية التي ساعدت الشعب اليمني.
من جهته قال منسق الأمم المتحدة في اليمن جيمي ماكغولدريك بأن "الأمم المتحدة تعمل على تعزيز تواجدها في المحافظات المحررة وهي تعتزم زيادة عدد الموظفين والخبراء بنسبة 30 % مع نهاية العام 2017".
وأشاد بجهود الحكومة في تسهيل مهام منظمات الأمم المتحدة وتحسين الخدمات في المحافظات المحررة، وإعادة بناء المؤسسات الدولة.. مؤكداً على مواصلة العمل مع الحكومة وجهودها في تسهيل دخول المساعدات الإغاثية إلى كافة المحافظات.