الحكومة ترجع تدهور سعر الريال إلى تلاعب التجار


«الأيام» غرفة الأخبار


11 - يناير - 2018 , الخميس 06:00 صباحا
مجلس الوزراء في اجتماعه أمس بالعاصمة عدن
ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه أمس بالعاصمة عدن التحديات الاقتصادية المترتبة عن تدهور سعر صرف الريال مقابل الدولار، والامكانيات التي يمكن لها أن تمنع استمرار تدهوره.
وعزت الحكومة تدهور سعر العملة المحلية إلى تلاعب بعض التجار بأسعار الصرف والمضاربة بالريال وشراء المشتقات النفطية.
واستمع المجلس إلى تقرير البنك المركزي ووزارة المالية حول الأسباب التي أدت إلى ارتفاع سعر الصرف والحلول الفعلية للحد من حالة التدهور المستمر الذي نتج بسبب تزايد الطلب على العملة الأجنبية. وتدارس الترتيبات التي تعمل عليها اللجنة التي شكلها رئيس الجمهورية للتنسيق مع الاشقاء في المملكة العربية السعودية لتزويد كهرباء عدن بالمشتقات النفطية ورفد خزينة البنك المركزي بالودية المقدرة بمليارين وإعادة إعمار المناطق المحررة.
وشدد مجلس الوزراء، على تثبيت الأمن والاستقرار، وتفعيل الأجهزة الاستخبارية، وتوحيد مختلف الوحدات الأمنية تحت قيادة وزارة الداخلية في إطار العمل المؤسسي للدولة، ومحاربة العناصر الارهابية التخريبية ورصد تحركاتها وكشف مخططاتها التي تطال المصلحة العامة ورجال الأمن بدرجة رئيسية.
كما تطرق المجلس إلى ضرورة تسهل وصول النازحين إلى المحافظات المحررة.