الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

الأوضاع الأمنية في لاهور لم تمكن منتخبنا الوطني من التدريب

16 مارس 2015 الساعة 09:00
منتخبنا الوطني
فؤجى منتخبنا الوطني لكرة القدم مساء أمس بمنعه من الذهاب لأداء حصته التدريبية بسبب الظروف الأمنية في مدينة لاهور ، حيث رفض الإتحاد الباكستاني أمس ، إحضار الحافلة الخاصة ، بنقل المنتخب إلى ملعب التمارين ، على إثر إنفجار أودى بحياة 25 شخصاً ، الأمر الذي استدعى إنتشاراً أمنياً كبيراً حول مقر إقامة المنتخب في فندق (maisonette).

وتواصل رئيس البعثة عبدالله الثريا بأمين عام الإتحاد الباكستاني الذي وعد بحل الأمور ، والسماح للمنتخب بالتمرين ، لكن ذلك لم يتحقق فقد ظل اللاعبون في صالة استقبال الفندق لمدة ساعتين في الإنتظار .. وقد حاولت البعثة التواصل مع مراقب المباراة لاتخاذ الإجراءآت المناسبة لكنه هو الآخر لم يكن قد وصل حيث كانت رحلته في وقت متأخر من يوم أمس..وهذه ليست المرة الأولى التي تعاني فيها بعثاتنا اليمنية حيث كانت المعاناة الأولى ، مع منتخب الفروسية ، الذي تعرض لضغوطات كبيرة ، فقد تم إخفاء خيل الفارس بلال الصبري في يوم المنافسة الأمر الذي استدعى تدخل الإتحاد الدولي وإلزام باكستان بإيجاد الخيل وتأجيل المنافسة إلى اليوم التالي وهو ما حصل.
الطاقم الفني لمنتخبنا الوطني


كما عانى إتحاد منتخب كرة اليد الذي شارك في ديسمبر الماضي من سوء ترتيبات الإتحاد الباكستاني حيث خاض لاعبونا منافسات البطولة على ملاعب معشبة ، رغم أنه من المعروف أن لعبة كرة اليد تلعب في صالات مغطاة.

- كما هو معد في برنامج المباراة أنه سيقام ظهر اليوم الإجتماع الفني والمؤتمر الصحفي ، لكن لا نعلم بعد إمكانية إتمام ذلك بسبب الأوضاع الأمنية كما لا نعرف أيضاً إذا كان المنتخب يستطيع التمرين اليوم لأن ذلك مربوط باستتباب الوضع الأمني في لاهور.

- الجو في لاهور بارد مقارنة بقطر إضافة إلى نزول أمطار في المساء.

- باكستان تسبق اليمن بساعتين من حيث التوقيت.

- مرافق بعثة منتخبنا محمد إمتياز حضر في الساعة 7 مساء ، لتبليغ المنتخب فيما إذا أراد خوض حصة تدريبية ، لكن الوقت كان متأخراً والأمطار غزيرة ، مما يصعب إجراء التمرين حسب ما قاله لنا الجهاز الفني للمنتخب.