الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

نقابة ميناء المكلا تطالب بلجنة تحقيق حول انتهاك بحقها

12 أغسطس 2017 الساعة 10:00
موظفي مؤسسة موانئ البحر العربي وميناء المكلا
طالبت نقابة عمال وموظفي مؤسسة موانئ البحر العربي وميناء المكلا اللواء فرج البحسني محافظ حضرموت بتشكيل لجنة للتحقيق في منع قوات من الجيش اقامة انتخابات النقابة صباح اول امس الخميس.

وقالوا في بيان نقابي ـ تلقت الايام نسخة منه ـ انه في صورة صادمة لمشهد الاستقرار والأمن والعدل والانصاف التي تعيشه حضرموت منذ تحريرها في 24 ابريل 2016م فوجئ عمال وموظفو مؤسسة موانئ البحر العربي وميناء المكلا صباح (الخميس) بقيام القائم باعمال المؤسسة المهندس سالم علي باسمير باستخدام القوة لمنع إجراء انتخابات نقابة العمال حيث قام المذكور مساء الأربعاء الفائت باطلاق تهديدات ووعيد بمنع الانتخابات وباغلاق القاعة المخصصة لإجراء الانتخابات بالقوة ومنع العمال من ممارسة حقهم الدستوري والقانوني في انتخاب هيئة نقابية جديدة تمثلهم في كافة اللجان والإدارات والحفاظ على حقوقهم الخاصة والحقوق العامة للمؤسسة والميناء.

واضاف البيان بأن المذكور (باسمير) قام بتوجيه قوات الجيش بمنع دخول السيارة التي تحمل التجهيزات الخاصة بالانتخابات من اعلام ولافتات والاجهزة الصوتية والصناديق وغيرها كما منع دخول مراسلي ومندوبي وسائل الإعلام الذين حضروا لتغطية الانتخابات واصدار اوامره المشددة والتهديدات والوعيد للموظفين والعمال في كافة الدوائر والأقسام لمنعهم من حضور الاجتماع الانتخابي واتخاذ اجراءات تعسفية ضدهم في حالة حضور الاجتماع الانتخابي وغيرها من التصرفات التي تعكس قيادة لامسؤولة ولاتحترم النظام والقانون والدستور وحقوق العمال والموظفين بصورة عنجهية لم نسمع عنها حتى في العهد البائد ولا تقيم للعهد الحالي أي أعتبار.

وطالب البيان الاتحاد العام لنقابات وعمال حضرموت ومكتب الشئون الاجتماعية والعمل لتحديد موعد الاجتماع الانتخابي لنقابة عمال وموظفي مؤسسة موانئ البحر العربي وميناء المكلا على ان تجرى خلال هذا الاسبوع ليتمكن العمال من اختيار نقابتهم وممثليهم في الهيئة الإدارية للنقابة.

واكد البيان أنه أعطى السلطات في حضرموت مهلة اسبوع لتنفيذ مطالبها وفي حالة عدم تنفيذها ستعلن الأسبوع القادم عن اجراءات تصعيدية لانتزاع حقوقها كاملة.