الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

مصدر بنفط عدن وصول 96 ألف طن من المشتقات النفطية خلال أيام

12 أكتوبر 2017 الساعة 06:00
شركة النفط بالعاصمة عدن
أفاد الأربعاء مصدر نفطي مسؤول لـ«الأيام» بأن هناك كمية للمشتقات النفطية قادمة إلى العاصمة عدن خلال أربعة أيام من اليوم.

وقال مصدر في شركة النفط بالعاصمة عدن لـ«الأيام» "كان من المفترض أن تطرح الحكومة مناقصة لشراء المشتقات النفطية في نهاية سبتمبر الماضي، والخاصة بشهر أكتوبر الجاري"، مضيفاً أنه تم تأجيل طرح المناقصة إلى الخامس عشر من سبتمبر الجاري والتي من المتوقع أن ترسي تلك المناقصة على شركة (عرب جولف، و ASA ) التابعتان لأحمد صالح العيسي، مردفاً أنه سيتم من خلال تلك المناقصة شراء كميات كبيرة من المشتقات النفطية.

وكشف المصدر أن شركة مصافي عدن ستطرح المناقصة النفطية لشراء 96 ألف طن متري من المشتقات النفطية تتكون من: (20) ألف طن متري من الديزل مخصص لمحطات التعبئة الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى (20) ألف طن متري من بنزين السيارات، وكذلك (56) ألف طن متري من الديزل المخصص لمؤسسة كهرباء عدن، والمستشفيات والمرافق الحكومية في العاصمة.

وبيَّن المصدر المسؤول في شركة النفط بالعاصمة عدن للمواطنين أن هناك كمية من المشتقات النفطية ستغطي الاحتياجات حتى الخامس عشر من أكتوبر وهو الموعد الذي ستقوم فيه الحكومة بشراء شحن جديدة من (البنزين والديزل)، موضحاً أنه من المتوقع أن تكون لدى خزانات شركة النفط حالياً سبعة ألف طن متري مخزونة في ميناء الزيت بالبريقة، والمتبقية من الشحنة السابقة لشهر سبتمبر والمقدرة بـ(33000) طن متري من البنزين.

ودعا المصدر وكلاء محطات التعبئة في العاصمة عدن إلى عدم تخزين كميات البترول التي يقومون بشرائها من شركة النفط، لكي يثيروا شائعات بأن المخزون النفطي انتهى، فيقومون بالبدئ ببيع (البنزين) في سوق سوداء بأسعار تتجاوز الـ(8000) ريال للعشرين اللتر من البنزين، مهيباً بالمواطنين إلى عدم الانجرار نحو تلك الشائعات، وكذا أخذ الحاجة اليومية لهم من محطات التعبئة حتى لا تنتهي الكميات النفطية اليومية من الأسواق.