الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

العملة المحلية تواصل الانهيار والدولار يتجاوز الـ 500 ريال

15 يناير 2018 الساعة 06:00
واصل الريال اليمني مساء أمس الأحد هبوطه المخيف أمام أسعار العملات الأجنبية وسجل أسواء تدني للعملة المحلية في التاريخ المصرفي في عدن واليمن عموما.

ويلقي تدني سعر العملة المحلية بظلاله في الجانب المعيشي للمواطن الذي مازالت تعصف به اثار الحرب المستمرة منذ ثلاثة أعوام. وارتفعت اسعار المواد الغذائية الى اضعاف اسعارها خلال الشهور الماضية مع استمرار تصاعد سعر الدولار.

وبلغ سعر صرف الدولار عند الساعة العاشرة مساء أمس 510 ريالا والريال السعودي (135) ريال.

وقال صيارفة ومتعاملون إن محلات الصرافة بالعاصمة امتنعت عن تداول بيع وشراء العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني بسبب الانهيار.

ودعا مواطنون بعدن الحكومة إلى التدخل لإنقاذ تدهور الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية الذي بات يعكس نفسه سلباً على أوضاع المواطنين ويفاقم من معاناتهم.

ومازالت الحكومة عاجزة عن تنفيذ خطط اقتصادية لوقف تدهور الريال برغم من اعلانها سياسة تعويم العملة التي اتخذتها العام الماضي والتي أدت بحسب مراقبين اقتصاديين الى انهيار سريع للعملة المحلية امام الدولار وسائر العملات الاجنبية.