الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

سفير اليمن بالأردن ينتقد معاملة اليمنيين في السعودية

16 أبريل 2018 الساعة 06:00
السفير اليمني في الاردن علي العمراني
عمان «الأيام» خاص

في حادثة غير مسبوقة في الأعراف الدبلوماسية انتقد السفير اليمني في الأردن علي العمراني سياسات المملكة العربية السعودية تجاه العمالة اليمنية في أراضيها.

وأضاف العمراني قائلا في مقال نشره على صفحته الرسمية بالفيسبوك أمس: «إن الملك وولي عهده ليسوا على دراية بما يفعلون».

وقال: «ولعل الملك الجليل وولي عهده المتميز اللذين نقدرهما كثيرا، ونثق في حكمتهما إلى أبعد حد، بعيدين عن الإجراءات الإدارية والفنية».

وحظي مقال العمراني أمس بتداول واسع النطاق للدرجة التي خصصت له قناة الجزيرة حيزا في شريطها الاخباري على مدار الساعة.

وتشير مصادر دبلوماسية يمنية أن ما كتبه السفير العمراني يعد خروجا على قانون السلك الدبلوماسي اليمني الذي يمنع الدبلوماسيين من إبداء أي تعليقات إلا بعد التشاور مع وزارة الخارجية.

ولا يعرف ما إذا كان العمراني قد أطلع وزير الخارجية عبدالملك المخلافي على مقاله قبل نشره رغم أن هذا الاحتمال مستبعد حيث لوحظ أن العمراني منذ أن تولى مهامه سفيرا وهو يقوم بالكتابة المنتظمة وإبداء التعليقات السياسية التي تتخالف مع القوانين والأعراف السلك الدبلوماسي.

مصادر في وزارة الشؤون القانونية قالت أمس لـ«الأيام» بأن تعيين علي العمراني سفيرا في الأردن يعد مخالفة للمادة 80 من الدستور اليمني النافذ التي تنص على أنه «لا يجوز الجمع بين عضوية مجلس النواب وعضوية المجلس المحلي أو أي وظيفة عامة، ويجوز الجمع بين عضوية مجلس النواب ومجلس الوزراء». ومايزال العمراني يحتفظ بعضويته في مجلس النواب ولم يقدم استقالته وهو الأمر الذي بحسب هذه المصادر يعتبر قرار تعيينه سفيرا منعدما من الناحية القانونية.

ورصدت «الأيام» تناقل الناشطين المحسوبين على حزب الإصلاح المقيمين في تركيا والدوحة تصريحات العمراني ضد السعودية وهو الأمر الذي يندرج ضمن سياسة عامة تنتهجها قوى داخل حزب الإصلاح ضد السعودية.

بينما استقبل ناشطون وقراء على فيسبوك مقالة السفير باحتفاء كبير.