الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

البلاديوم يواصل مكاسبه للجلسة الرابعة بدعم من مخاوف على المعروض

2 سبتمبر 2014 الساعة 06:00
ارتفع سعر البلاديوم أمس الإثنين للجلسة الرابعة على التوالي مقتربا من أعلى مستوى له في 13 عاما ونصف العام بفعل

مخاوف من تضرر إمدادات روسيا أكبر منتج للمعدن جراء الأزمة الأوكرانية، بينما تراجع الذهب مع صعود الدولار.

وزاد سعر البلاديوم في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 904.50 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة0319 بتوقيت جرينتش ليقترب من أعلى مستوياته في 13 عاما ونصف العام 907 دولارات الذي سجله يوم الجمعة.

ويخشى المستثمرون من أن يؤدي إلى تصاعدالتواثرات بسسب الأزمة الاوكرانية الى توسيع العقوبات على روسيا لتشمل منتجي البلاديوم، وقد يؤثر ذلك سلبا على إمدادات المعدن الذي يستخدم في صناعة السيارات من البلد الذي ساهم بأكثر من

40 بالمئة من الإمدادات العالمية في العام الماضي.

وصعد البلاديوم نحو 27 بالمئة هذا العام مدعوما أيضا بمبيعات السيارات القوية وإضرابات لعمال مناجم في جنوب

أفريقيا ثاني أكبر منتج للمعدن وهو ما أدى إلى الحد من الإمدادات.

وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية إلى 1286.80 دولارا للأوقية بعد أن حقق مكاسب طفيفة الأسبوع الماضي.

واقترب مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية إلى أعلى مستوى له في 13 شهرا وهو ما انعكس سلبا على المعدن الأصفر.

وزاد سعر الفضة 0.21 بالمئة إلى19.47 دولارا للأوقية بينما نزل البلاتين 0.04 بالمئة إلى 1418.99 دولارا للأوقية.